صعوبات كبيرة في وجه المدرب التونسي المهدي النفطي

نموذج الاتصال

صعوبات كبيرة في وجه المدرب التونسي المهدي النفطي


كما هو معلوم فان نادي ليفانتي النازل حديثا لدوري الدرجة الثانية الاسبانية، قد عين الفني التونسي المهدي النفطي على رأس الفريق للاشراف فنيا عليه و محاولة العودة سريعا الى دوري الأضواء في اسبانيا.

و من الوهلة الأولى عبر المدرب التونسي عن سعادته لخوض هذه التجربة بعد ما وعدت ادارة نادي ليفانتي بتوفير كل الظروف الملائمة للوصول الى الهدف المنشود.

الا أن المهدي النفطي عبر مؤخرا في تصريح لجريدة ماركا أنه غير سعيد لعدة أسباب أهمها:

1- بعض اللاعبين في الفريق كانوا قد أخبروا النفطي بأنهم لا يريدون اللعب في الدرجة الثانية و بالتالي سيرحلون الى فرق أخرى وهم بصدد البحث عن البديل.

2- السوق الاسبانية لا تعطيك العديد من الخيارات و لا يوجد ما سيلبي رغبات النادي من حيث المستوى الفني.
 
كما واصل لاعب المنتخب التونسي سابقا انه الموسم القادم سيكون صعب لكنه سيقوم بواجبه على اكمل وجه.

إرسال تعليق